دولة مهجورة تفتح أبوابها للاجئين السوريين

دولة مهجورة تفتح أبوابها للاجئين السوريين

 

هي دولة مع وقف التنفيذ , رغم أنها حصلت على استقلالها المنشود الا أنها لم تفلح بالحصول على اعتراف العالم بأنها دولة ذات كيان مستقل .

 

 دولة ابخازيا .. و بعد حرب مريرة مع جورجيا , استطاعت أبخازيا في عام 1991 أن تنفصل عن جورجيا , معلنةً سيادتها , إلا أنها لم تصبح دولة مستقلة رسمياً الا في عام 1993 عندما أجبر الجيش الابخازي الجيش الجورجي على الانسحاب كلياً من الأراضي الابخازية.

كما أنها لم تحصل على أول اعتراف رسمي بها كدولة إلا في عام 2008

 

لكن أبخازيا وحتى الان لم تفلح بنيل الاعتراف الدولي بها كدولة , ألا من 5 دول فقط هم : روسيا , نيكاراجوا , فنزويلا و ناورو , وسوريا ..

لتكون سوريا بذلك الدولة العربية الوحيدة التي تعترف بأبخازيا كدولة مستقلة ذات سيادة .

 

أبخازيا دولة تقع بقارة اسيا , على الساحل الشرقي للبحر الأسود ولغتها الرسمية هي الابخازية , لكن الشعب الابخازي بأكمله ناطق باللغة الروسية أيضاً , منذ أن كانت دول الاتحاد السوفييتي كياناً واحداً للامبراطورية الروسية قديماً والتي كان يحكمها القياصرة .

 

 اقتصاد الدولة الابخازية يعتمد على الصناعة و الزراعة , و تحديداً زراعة التبغ وصناعة السجائر تبعاً لما تمتلكه أبخازيا من مساحات شاسعة مزروعة بالتبغ , كما لديها بعض الزراعات المزدهرة كزراعة وإنتاج الشاي , وذلك لتميزها بمناخ بارد شتاءاً ومعتدل صيفاً , ولأن المساحات المائية تشكّل حوالي 37% من المساحة الاجمالية للدولة الابخازية  ساعدها ذلك بازدهار كل أنواع الزراعات تقريباً, إلا أن الاعتماد الأكبر لأبخازيا يبقى واقعاً على عاتق السياحة , لأن أبخازيا تهيمن على نصف سواحل جورجيا القديمة أي جورجيا ما قبل عام 1989 , والغالبية الساحقة من زوارها بقصد السياحة هم من الشعب الروسي .

ورغم أن 90% من السوريين قد وصلوا الى أبخازيا عبر البحر بطرق غير شرعية , الا أن السيّاح من وجهات مختلفة , تعتمد زياراتهم , على طبيعة علاقة دولهم بروسيا , لأن الوسيلة الرسمية الوحيدة للوصول للابخازيا , تتم بعد أخذ التأشيرة الروسية , ولا سبيل غير ذلك , الا بطرق غير شرعية كالسباحة من المياه الإقليمية وصولاً للشواطيء الابخازية , وتلك هي الطريقة التي اعتمدها الكثير من السوريين المقيمن الان في ابخازيا .

 

ومن أهم الأسباب التي منعت الاعتراف بابخازيا كدولة مستقلة , هو قلة عدد مواطنيها بل ندرتهم, حيث أن تعداد سكانها من الشعب الابخازي في عام 2003 بلغ 216 ألف نسمة فقط , موزعين على مساحة 8,432 كم مربع .

 هذا ما جعلها ترحب بكل القادمين اليها بهدف الإقامة الدائمة , لأنها بحاجة للتوطين لزيادة تعداد شعبها , علّها تنال أخيراً الاعتراف الدولي , و هذا ما لفت نظر السوريين إليها كوجهة مثالية لهم , سواء للهروب من الحرب أو لبدء حياة جديدة بمستوى معيشي جيّد بعيداً عما أنتجته الحرب السورية من دمار , فبدأ السوريون بالسنوات الخمس الماضية بالتوافد إلى أبخازيا , التي أعفتهم من تأشيرة الدخول , فأصبح دخولهم إليها يحتاج لوصولهم الى أراضيها فقط, كما منحتهم بيوتاً بأسعار وأجاراتٍ رمزية , بدلاً عن بيوتهم المدمرة بفعل الحرب , ليُقيموا هناك , ويحصلوا على الطبابة والتعليم بالمجان , وهذا ما جعل من أبخازيا ملجأً حقيقياً للآلاف من السوريين , الذين باتوا اليوم وبعد إقامتهم لعدة سنوات في أبخازيا, يمتلكون حق التصويت في الانتخابات كأي مواطن آخر , ورغم أنهم حتى اليوم لم يحصل الكثير منهم على أوراق رسمية تفيد بشرعية إقامته في أبخازيا , إلا أنها تتم معاملتهم كأي مواطن أبخازي أصلي .

واليوم في عام 2020 , أصبحت اللغة العربية , واللهجة السورية تحديداً , أحد أهم مكونات الشارع الأبخازي , حيث انتشرت المطاعم والمحال التجارية السورية في كل أنحاء الدولة الابخازية .

و في عدة لقاءات مع جهات إعلامية عالمية , صرّح الكثير من السوريين , أنهم وجدوا في أبخازيا السلام المنشود , ففي حين تقةم الدول الأوروبية بزيادة القيود  المشددة على استقبال السوريين تقوم الدولة الابخازية بتقديم كل التسهيلات والاعفاءات لهم , لتجعل من اقامتهم فيها أمراً مريحاً و مفيداً لها ولهم .

بقي أن نخبركم أن نظام الحكم في أبخازيا هو نظام جمهوري و عاصمة الدولة هي مدينة سخومي والتي تعد الأكبر بين مدن أبخازيا جميعها ,

 و العملة الرسمية المستخدمة هناك هي الروبل الروسي والأبصار الابخازي ..

 

وأنت عزيزي المشاهد إذا أتيح لك الاختيار بالمكوث في دولة أوروبية , هل كنت لتختار أبخازيا ؟؟؟

أعجبك الموقع , أشترك الأن لتتعرف على أحدث الأخبار قبل الأخرين

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتستطيع كتابة تعليق

Popular Articles